الأربعاء، 19 يونيو، 2013

أيَّـامُ الحياة



أيُّها القاريء الكريم لا تعجل إلى التشخيص وتأمل التجارب

       أيَّـامُ الحياة :

        أيــَّـامُ الـحياةِ تدافـعٌ مـكـتوبٌ

       واللــهُ العـــزيزُ يُـداوِلُ الأيــَّامــا

        فَيَا مَنْ خـرَقَ الفُلْـكَ في ريــثٍ
      
        فــأغـرَقنا وصبــَّحَهُ حُـــطــامـا

       والكلُّ مُنشغِلٌ في هوى نفسٍ 
    
       أثارتْ على حَبْلِ النَّجاةِ صِداما

        فـتنـابزوا وتجاهلـوا بحـميَّةٍ صا
    
        رتْ على صــــدرِ الحليمِ وِســاما

         مَـنْ جمَــعَ النـاسَ يغـدو سـيِّداً  

         ولـيسَ بسـيِّدٍ مَنْ فــرَّقَ الأقــواما

        عجِبتُ لَمنْ دَسَّ الذُّعافَ لنفــسِهِ
  
         وعَــــادَ يشــــكو لغيـــرِهِ الآلاما
 

 
         دواءٌ عـلــقَــــمٌ مِــنْ كُــــلِّ آسٍ
     
         أبــاهُ يحـسبُ أنْ يكونَ حِمامـا

         فَشَقَّ النّاسَ يبحثُ عَنْ شـفاءٍ 
   
          حتَّى استكفَّ عـدوَّهُ الـهـــدَّامـا

         وشيخٍ كــالرَّضيعِ عـلى لِبـــانٍ   

           أُمُـهُ  الدُّنيـا فلَمْ يبلـغْ فِطـامــا

  
         مــا خِـفتُ مِنْ أحـدٍ على شَـعـبٍ 

          كما خِـفتُ ِممَّنْ ظنَّ بنفسِهِ الأوهاما

 
           لهفي على قــومٍ  رُدّوا فَقِيل لـهـُمْ:

           هَـذِي بِضـــاعتُكم مُلِئتْ حَـرامــا

 

         عبد الرحمن السعادة


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق